حدث في مثل هذا اليوم

12459671_1257661034247658_682591127_n-7-300x230

فتح نيوز| 

16/4/1988: استشهاد القائد الرمز/ خليل الوزير (أبو جهاد)  على يد الموساد الصهيوني في منزله بتونس العاصمة، وأطلق القتلة على جسده (70) رصاصة بينما كان يكتب تعليماته لأبطال الانتفاضة، وقد قيل عنه: إنه أول الرصاص، وأول الحجر لأنه أحد قادة انطلاقة “فتح” عــام 1965 كما أنه مهندس الانتفاضة عام 1987. وقد نقل جثمانه إلى دمشق، وشيعه أكثر من نصف مليــون فلسطيني عربي. وقد كشفت شبكة (إن بي سي) الامريكية أن مجلس وزراء العدو المصغر اتخذ قرار اغتيال أبو جهاد بموافقة: اسحق شامير، اسحق رابين، حاييم بارليف، ديفيد ليفي، أرئيل شارون، وعارضة شمعون بيريـز وعيزرا. وقد صرح عضو الكنيست اليساري “يوسي سريد”: بالإمكان اغتيال أبو جهاد ولكن ليس بالامكان اغتيال القضية الفلسطينية. هذا وقد أصدر مجلس الأمن قرار بإدانة الاغتيال بـــ(14) صوتاً، وامتناع أمريكا عن التصويت.