اليمين ينفلت ضد المحكمة العليا بعد شطب بن آري

20190318100844

فتح نيوز| 

انفلت اليمين الإسرائيلي ضد المحكمة العليا في أعقاب قرار شطب المرشح في اتحاد أحزاب اليمين المتطرف، ميخائيل بن آري، لانتخابات الكنيست، بسبب تصريحاته العنصرية ضد المواطنين العرب في البلاد ودعواته الترانسفيرية. لكن المحكمة صادقت على ترشح زميله إيتمار بن غفير، الذي يحمل أفكارا مشابهة لبن آري. وسبب آخر لهذا الانفلات العنصري هو رد المحكمة استئنافات على قرار لجنة الانتخابات المركزية بشطب قائمة تحالف الموحدة والتجمع وعوفر كسيف من قائمة الجبهة والعربية والتغيير. وصدرت صحف إسرائيلية، بينها “يديعوت أحرونوت”، اليوم الإثنين، بعنوان يستهجن قرار المحكمة: “المحكمة العليا قررت: بن آري شُطب، مصادقة على التجمع”.

ونشرت “يديعوت أحرونوت”، التي تعتبر الصحيفة الأكبر في إسرائيل، تحليلان حول الموضوع، كتبهما إثنان من صحافييها المعروفين بمواقفهم اليمينية. واعتبر بن درور يميني، أنه “لا نقاش حول شطب بن آري. لكن ليس واضحا أبدا لماذا صادقت المحكمة العليا على مرشح مثل عوفر كسيف وحزب مثل التجمع، الذين ينفون بصورة واضحة للغاية حق وجود إسرائيل كدولة يهودية وديمقراطية”.

وزعم شلومو بيوتركوفسكي في تحليل آخر، أن “المحكمة العليا حتى الأمس، والمحكمة العليا من الأمس وصاعدا ليست المحكمة نفسها. لقد فُتح تصدع عميق جدا في القاعدة التي بنيت عليها الثقة بها”.