قراءة في الصحف العربية 5 ديسمبر 2018

1482567068-300x148-300x14811-300x148

فتح نيوز|

إعداد: زينب أحمد 

الوفد:

الأزهر ينتقد الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة ضد الشعب الفلسطيني

انتقد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، الاعتداءات الإسرائيلية التي تَنَوَّعتْ أشكالُها في الفترة الأخيرة ضد الشعب الفلسطيني، والتي شملتْ حرْقَ المَساجِدِ، والاعتداءَ على الممتلكات العامّة والخاصّة ، مؤكدا زيادة حالات الاستشهاد والجرحى والاعتقال في صفوف الفلسطينيين.

وقال المرصد، في تقرير له عن حالة القدس المحتلة في الأسبوع الأخير من نوفمبر الماضي، إن ما تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلي تجاه الفلسطينيين هو إمعان من المُغالَطات التي تحاول حكومة الاحتلال تأكيدَها وتقريرها، بمُبارَكةٍ من مُزَوِّري التاريخ، وأن تلك المحاولات لن تُغَيِّرَ من الواقع شيئًا، ولن تُعطيَ الكِيانَ الإسرائيلي أيَّ شرعيّةٍ في استمرار إجرامه ضِدَّ

الوطن:

الجامعة العربية: العالم يؤيد مقاطعة إسرائيل وفرض العقوبات عليها

دعت جامعة الدول العربية إلى اتخاذ موقف دولي حازم للتصدي لمخططات التهويد والاستيطان الإسرائيلي، ومواجهة التمادي في الاستهتار بإرادة المجتمع الدولي وحقوق الشعب الفلسطيني، وذلك خلال كلمة السفير سعيد أبوعلي الأمين العام المساعد للجامعة العربية لقطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة، امس، بالمؤتمر الـ92 لضباط اتصال المكاتب الإقليمية للمقاطعة العربية لإسرائيل. وجدد أبوعلي التأكيد على الموقف العربي الثابت والدائم باعتبار القضية الفلسطينية، القضية المركزية للعرب جميعًا، مهما كانت التحديات والمخاطر، مؤكدًا على جميع قرارات مجلس الجامعة العربية في دوراته المتعاقبة، التي أكدت على أهمية عمل أجهزة المقاطعة العربية والدور الفعال الذي يقوم به ضباط اتصال المقاطعة في الدول العربية، الذين واصلوا نشاطهم وجهدهم في متابعة تنفيذ مبادئ المقاطعة العربية.

الدستور:

إسرائيل تدفع بتعزيزات عسكرية نحو الحدود الشمالية مع لبنان

عزّز الجيش الإسرائيلي، مساء الثلاثاء تواجد قواته وأدواته العسكرية، على الحدود مع لبنان، في أعقاب حملة “درع الشمالي”، التي بدأها الجيش الإسرائيلي بتدمير نفق تابع لجماعة حزب الله اللبنانية.

وذكرت وسائل إعلام عبرية، بأن الجيش الإسرائيلي أرسل قوات وعتاد عسكري إلى الحدود الشمالية، تخوفًا من تصعيد محتمل أو شن حملة عسكرية في لبنان، في حال تدهورت الأوضاع الأمنية.

فيما أكد نتنياهو: أن عملية الجيش مستمرة حتى تحقيق الأهداف التي بدأت من أجلها، وهي ليست عملية موضعية لحظية وسريعة، هي عملية واسعة ومستمرة جندنا لها أفضل خبراتنا وقدراتنا العسكرية.

المواقع الإليكترونية:

بوابة الاهرام:

عشرات الآلاف يتظاهرن احتجاجا على العنف الأسري في إسرائيل

نفّذت آلاف النساء إضرابًا عامًا وخرجن في تظاهرات في أنحاء إسرائيل، أمس الثلاثاء، احتجاجًا على العنف الأسري، ووجّهن الدعوة إلى مزيد من التحرّك والتمويل الحكومي للتعاطي مع المشكلة. وجاءت التظاهرات بعد مقتل فتاتين (13 و16 عاما) الأسبوع الماضي، ما يرفع عدد النساء والفتيات اللواتي قتلن في إسرائيل نتيجة العنف الأسري هذا العام إلى 24، بحسب تقارير إعلامية إسرائيلية.

الأهلي يعلن رسميا ضم الفلسطيني حامد حمدان لمدة 5 مواسم

أعلن مجلس إدارة النادي الأهلي التعاقد رسمياً مع اللاعب الفلسطيني حامد حمدان، للانضمام إلي صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

ووقع حمدان مواليد 2000، والذي يجيد اللعب كمهاجم صريح، على عقود انضمامه للقلعة الحمراء لمدة خمسة مواسم مقبلة. جدير بالذكر، أن اتحاد الكرة يقر بقيد أي لاعب فلسطيني كلاعب محلي وليس محترفًا.

بوابة الفجر:

خبير بالشئون الإسرائيلية: تل أبيب تسعى لتوريط حزب الله في مواجهة

قال الدكتور سفيان أبو زايده، الخبير في الشئون الإسرائيلية، إننا الآن نستطيع أن نفهم لماذا لم تتورط إسرائيل في عدوان جديد على غزة قبل أسبوعين عندما قررت القبول بوقف اطلاق النار في ذروة المعركة، جاء ذلك تعقيبًا على بدء الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية هي الأوسع قبالة الحدود مع لبنان تسمى عملية درع الشمال والتي تهدف كما قال لتدمير كافة الأنفاق التي اكتشفها والعمل على إعداد تجهيزات دفاعية، وفي المقابل أكد الجيش أن العملية هي دفاعية بحتة وهو يحمّل الحكومة اللبنانية تبعات استمرار حزب الله بخرق قرار مجلس الأمن الذي اتخذت بعيد حرب لبنان، يأتي هذا في حين أجرى رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون اتصالات مع رئيس مجلس النواب ورئيس الحكومة المكلف وقائد الجيش لمتابعة التطورات في منطقة الحدود الجنوبية.

خبير عسكري: إسرائيل تحت تهديد حزب الله

قال العميد شارل أبي نادر، الخبير العسكري، إن الإجراءات التي تقوم بها إسرائيل في عملية درع الشمال هي عملية هندسية وليست عسكرية بالمعنى المحدد، موضحا أن من المفترض أن إسرائيل كانت تقوم بها دائما وهي طبيعية وروتينية تقوم بها لأنها دوما تحت تهديد حزب الله.

وأشار الخبير العسكري إلى أن إسرائيل بحاجة إلى خلق طريق تجمع به الشأن الداخلي كما أنها تلجأ دائمًا إلى اتهام حزب الله، لافتًا إلى أن حزب الله دائما ما يحافظ على الغموض فيما يملك من معلومات وقدرات لكنه تحدث فقط في الرد الرادع والحاسم ضد أي هجوم إسرائيلي.

مقالات في الصحف والمجلات المصرية

الأهرام:

كتب/أشرف أبو الهول- مقالة بعنوان- (إسرائيل تدخل أجواء الحرب)

حيث قال يمكن بسهولة للمتابعين للشأن الإسرائيلى ملاحظة أن رئيس الوزراء نيتانياهو نجح بالفعل فى إدخال إسرائيل فى أجواء الحرب ولكن دون أن يكشف طبيعة هذه الحرب ولأى اتجاه سترسل تل أبيب صواريخها حيث بات الحديث عن الحرب المقبلة ومحاولة التكهن بطرفها الثانى هو الشغل الشاغل لمعظم الإسرائيليين منهم، وذلك منذ أن أصر نيتانياهو على رفض الدعوة لإجراء انتخابات مبكرة وتولى بنفسه وزارة الدفاع خلفا لأفيجدور ليبرمان، وحاول الإيحاء بأن الوقت غير مناسب للانتخابات، لأن الدولة العبرية تستعد لحدث أمنى كبير حسب تعبيره وهو مافسره الإسرائيليون بحرب وشيكة. وأضاف ولذلك تعود التكهنات لتصب فى اتجاه غزة ولبنان، وإن كان للقطاع النصيب الأكبر منها.

الجمهورية:

كتب/ ناجى قمحة- مقالة بعنوان(نتنياهو يتحرش بلبنان!)

قال فيها لم ينتظر بنيامين نتنياهو سوي ساعات بعد إعلان الشرطة الإسرائيلية اتهامه بالفساد. حتي استدعي شبح حزب الله يخيف به الإسرائيليين ويطلق سحابة دخان علي الاتهام المخيف. ويزج بالمنطقة في أتون حرب لبنانية جديدة تضاف لسلسلة الحروب العدوانية التي تعاني منها الشعوب العربية حتي الآن نتيجة المؤامرات الاستعمارية والصهيونية المستمرة بلا توقف. ولكنه التحرش الذي يستهدف نتنياهو منه دخول المغامرة بحرب جديدة ــ كنا نتوقعها ــ تمكنه من الافلات من حربه الشخصية
الشروق:مع العدالة التي تطارده وزوجته في جرائم الفساد. ولو علي حساب أرواح ودماء العرب والإسرائيليين الذين يزج بهم في الحرب المقبلة.

كتب/ يوسي بيلين- في “يسرائيل هيوم” – مقالة نقلتها الشروق بعنوان (يجب على نتنياهو أن يستمع إلى نفسه ويستقيل)

قال فيها هذه هى اللحظة التى يجب فيها على رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو أن يستمع إلى نفسه. حدث هذا قبل عشرة أعوام. ففى مقابلة أجراها معه دانى كوشمرو فى القناة الثانية، وكان نتنياهو حينها رئيسا للمعارضة. يومها ازدادت الشبهات بشأن رئيس الحكومة آنذاك إيهود أولمرت، لكن بحسب القانون لم يكن مجبرا على الاستقالة. على الرغم من ذلك، طلب منه نتنياهو أن يستقيل، وقال له كلاما ما يزال صحيحا: «هناك رئيس حكومة غارق حتى أذنيه فى التحقيقات، وليس لديه تفويض عام وأخلاقى كى يقرر أمورا مصيرية بالنسبة إلى دولة إسرائيل. ويجب أن أعترف بأن هناك تخوفا حقيقيا، وليس من دون أساس، بأنه سيتخذ قرارات على أساس مصلحة شخصية تخدم بقاءه السياسى، وليس على أساس المصلحة الوطنية». وأضاف يدرك نتنياهو جيدا أن شخصا ماضيه ملىء بالسيئات لا يستطيع أن يوجه جهوده وطاقته إلى معالجة مشكلات عامة، وبالتأكيد اقتراح أفكار جديدة. قراره التمسك بالقانون الجاف وأن يفسر لنفسه وللعالم أن من حقه البقاء فى منصبه، لن يؤذينا وفى نهاية الأمر نحن فقط، بل أيضا من يفضل مصلحته المباشرة على المصلحة الواضحة للجميع.