قراءة في الصحف العربية 2 ديسمبر 2018

1482567068-300x148-300x14811-300x148

فتح نيوز|

إعداد: ندى عبد الرازق

الأهرام:

– 5 قرارات دولية لمصلحة فلسطين.. وإسقاط محاولات إقصائها من منظمة حظر الأسلحة الكيماوية.

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة 5 مشاريع قرارات تتعلق بالقدس وحقوق الشعب الفلسطيني وحل القضية الفلسطينية بالوسائل السلمية والبرنامج الإعلامي للقضية الفلسطينية وحقوق الفلسطينيين، إضافة إلى قرار سادس بشأن الجولان السوري المحتل. وأعلنت ماريا فرناندا إسبينوزا رئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتماد مشاريع القرارات هذه بالأغلبية المطلقة.

ومن بين القرارات قرار بشأن القدس، يطالب الدول الأعضاء في الجمعية العامة بعدم الاعتراف بأي إجراءات يتخذها الاحتلال الإسرائيلي تجاه المدينة. كما يطالب القرار بالحفاظ على الوضع الحالي للقدس، ورفض كل ما حدث خلال الفترة الماضية، لا سيما بعد نقل الولايات المتحدة الأمريكية سفارتها إليها.

وحصل قرار القدس، الذى تقدمت به عدة دول عربية وآسيوية ولاتينية على أغلبية ساحقة، إذ نال موافقة 148 دولة من أصل 193دولة مقابل اعتراض 11دولة، بينها إسرائيل والولايات المتحدة، وامتناع 14 دولة عن التصويت.

– بعد فصله بسبب تصريحات مؤيدة لفلسطين ..

“الصحفيون العرب” يعلن تضامنه مع مراسل “سي إن إن”.

أعلن الاتحاد العام للصحفيين العرب برئاسة مؤيد اللامي نقيب الصحفيين العراقيين تضامنه مع الصحفي مارك هيل مراسل شبكة “سي إن إن” الأمريكية، ودعا المنظمات الصحفية والإعلامية والقانونية الدولية ومنظمات حقوق الإنسان إلى التضامن معه للضغط على الشبكة لإعادته إلى منصبه.

وقال الاتحاد إن إقالة هيل نتيجة لما جاء في خطابه أمام الأمم المتحدة أمر يتعارض مع حرية الرأي والتعبير وحقوق الإنسان.

وكانت وكالات الأنباء قد نقلت أن هيل ألقى خطابا في الأمم المتحدة دعا فيه العالم إلى مقاطعة إسرائيل، وقال أيضا إن فلسطين حرة من النهر إلى البحر، الأمر الذي نتج عنه قيام “سي إن إن” بفصله من منصبه.

الوفد:

– القدس عاصمة دائمة للثقافة الإسلامية.

في قرار اتخذ بالإجماع، اعتمد وزراء الثقافة في الدول الإسلامية، القدس عاصمة دائمة للثقافة الإسلامية، وذلك في اختتام أعمال المؤتمر الإسلامي لوزراء الثقافة بدورته الاستثنائية، في العاصمة البحرينية المنامة.

كما تبنى المؤتمر وثيقة مشروع برنامج عمل بشأن تعزيز الدعم الإسلامي والدولي للحفاظ على التراث الحضاري والثقافي في القدس.

يذكر أنه في اجتماع سابق لوزراء الثقافة العرب، تم اعتماد مدينة القدس عاصمة دائمة للثقافة العربية، وبهذا باتت القدس عاصمة دائمة للثقافة العربية وللثقافة الإسلامية.

الدستور:

– أبو الغيط يُرحب بقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة لصالح الفلسطينيين.

رحب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، بالقرارات التي أصدرتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في جلستها الخاصة بفلسطين، والتي رفضت بموجبها الاعتراف بالإجراءات الإسرائيلية في القدس المحتلة، وكذا الإجراءات التي اتُخذت منذ نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وأشار أبو الغيط إلى أن هذه القرارات تؤكد أن الإرادة الجماعية الدولية بشأن القضية الفلسطينية لا زالت ثابتة وراسخة، وأن بوصلتها تُشير إلى الاتجاه الصحيح، وذلك على الرغم مما يُمارس من ضغوط وما يُتخذ من إجراءات بهدف النيل من المحتوى القانوني والسياسي والتاريخي للقضية الفلسطينية وفي القلب منها وضعية القدس ومستقبل اللاجئين.

– الاتحادات والنقابات العمالية العربية تؤكد مساندتها لفلسطين وشعبها.

تواصلت فعاليات الاتحادات والنقابات العربية المساندة للحقوق الوطنية المشروعة لشعب فلسطيني، في العديد من العواصم العربية استجابة لدعوة الأمانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني وقرار التقسيم 181، ولمواجهة المخططات الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وأكدت الاتحادات العمالية العربية عن رفضها القاطع “لصفقة القرن”، التي تروج لها الإدارة الأميركية، ورفض نقل سفارة الولايات المتحدة الى القدس وإعلانها عاصمة لدولة الاحتلال، وتكريس احتلال الأراضي العربية المحتلة، ووقف دفع حصة الولايات المتحدة لوكالة الغوث “الأونروا” لمنعها من تقديم الخدمات الإنسانية والتعليمية للاجئين الفلسطينيين، وعلى حق اللاجئين بالعودة الى ديارهم وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس.

وقال الأمين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب غسان غصن أن دعوة “العمال العرب” لتنظيم فعاليات مساندة لشعبنا الفلسطيني، تأتي انتصارا للقضية الفلسطينية ودعما لكفاح الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة للعدو، ورفضا لصفقة القرن، والتطبيع مع الكيان الغاصب.

البوابة:

– الإمارات تشيد بالجهود المصرية ومبادرات الدفع بعملية السلام في الشرق الأوسط .

أشادت دولة الإمارات العربية المتحدة بالمبادرات الإقليمية والدولية الرامية إلى الدفع قدمًا بعملية السلام في الشرق الأوسط، بما في ذلك جهود جمهورية مصر العربية في تحقيق المصالحة الفلسطينية والتهدئة، مشددةً في هذا السياق على أهمية عدم السماح لأي طرف كان بعرقلة الجهود الجماعية الجادة لتحقيق السلام والاستقرار.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية، أن ذلك جاء خلال البيان الذي أدلى به نائب المندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة سعود حمد الشامسي أمام المناقشة العامة التي عقدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في المقر الرئيسي للمنظمة في نيويورك، حول البندين المتعلقين بقضية فلسطين والحالة في الشرق الأوسط.

ودعا الدبلوماسي الإماراتي المجتمع الدولي للاضطلاع بمسؤولياته وفقًا لأحكام القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة لاتخاذ التدابير كافة التي من شأنها إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لكافة الأراضي الفلسطينية والعربية، وأضاف: “لا يجب السماح لأي طرف بعرقلة الجهود الجماعية الجادة لتحقيق السلام والاستقرار، وإلا سنكتفي بإدارة الأزمات فقط وليس حلها“.

الوطن:

– منتجات تحمل تراث المقاومة.. جولة “الوطن” داخل السوق الخيري الفلسطيني.

تحت رعاية اتحاد المرأة الفلسطينية في مصر، أقيمت أمس السبت، فعاليات السوق الفلسطيني السنوي للمشغولات اليدوية، بحضور عبلة الدجاني، رئيسة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، وعدد من أعضاء الاتحاد، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، يأتي إليه العائلات الفلسطينية على أرض مصر، يجتمعون لإحياء تراث بلادهم والتأكيد على تمسكهم بهويتهم، وحسب قول أمال الأغا، نائب رئيس اتحاد المرأة الفلسطينية في مصر، ينتظرون هذا الحدث من العام إلى العام لرؤية بعضهم البعض وإحياء تراثهم وهويتهم.

أحضرت أسر الجاليات الفلسطينية أطفالهم الصغار في الحفل السنوي، المقام داخل أحد النوادي الكبرى بالقاهرة، وحسب حديث الأغا لـ”الوطن”: “حريصون في هذا التجمع على نقل ملامح تراثنا الشعبي والقضية الفلسطينية وحقيقة التاريخ لأطفالنا الصغار الذين ولدوا في بلد آخر غير بلد أجدادهم“.

العام الحالي بنتضامن مع الحملة العالمية لمناهضة العنف ضد المرأة”، استكملت “الأغا” حديثها، مؤكدة أنهم في احتفالية العام الحالي يعلنون تضامنهم حملة الأمم المتحدة لمناهضة العنف ضد المرأة، واصفة الفعالية الخيرية بـ”لقاء شعبي كبير بين أبناء فلسطين وأحفادهم على أرض مصر“.