الهباش يدعو إلى محاكمة قادة الاحتلال والمستوطنين دوليا بعد استشهاد عائشة الرابي على يد المستوطنين

980

فتح نيوز|

دعا قاضي قضاة فلسطين مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، إلى محاكمة قادة وحكومة دولة الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين الاسرائيليين بتهمة الارهاب وارتكاب جرائم حرب، في أعقاب الجريمة الارهابية التي نفذتها عصابات الارهاب من المستوطنين بحق عائلة الرابي، والتي أدت إلى مقتل الشهيدة عائشة الرابي (48) عاما من بلدة بديا شمال الضفة الغربية على حاجز زعترة الاحتلالي تحت مرأى ومسمع وبحماية جنود الاحتلال المتواجدين في المكان .

وشدد قاضي القضاة، على ان هذه الجريمة البشعة هي جريمة حرب مركبة ومكتملة الاركان يعاقب عليها القانون الدولي، حيث ان مرتكبيها لصوص وسارقون لأرض الفلسطينيين، ويقيمون في مستوطنات غير شرعية تخالف القوانين الدولية، ويعيثون فسادا واجراما في كافة مناطق الضفة الغربية بما فيها مدينة القدس المحتلة، ويرتكبون الجريمة تلو الاخرى بحق البشر والشجر والحجر .

وطالب الهباش، جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي ومنظمة عدم الانحياز بدعم ومساندة جهود القيادة الفلسطينية امام مؤسسات المجتمع الدولي ومحاكم الجنايات الدولية، لمعاقبة دولة الاحتلال التي ترعى ارهاب هؤلاء المستوطنين وتسانده بالوسائل كافة، معتبرا حكومة اليمين المتطرف في دولة الاحتلال حكومة ارهاب ترتكب الجرائم صباح مساء بحق ابناء شعبنا الفلسطيني ومقدساته .

ودعا الهباش، ابناء شعبنا الى مزيد من الصمود والثبات والوحدة من اجل التصدي لمحاولات ارهاب المستوطنين الرامية لفرض واقع جديد في انحاء الضفة الغربية عبر تزايد جرائمهم وارهابهم، مؤكدا ان نضال شعبنا الفلسطيني لن يتوقف ولن يخفت حتى طرد اخر مستوطن مجرم من ارضنا ونيل شعبنا حريته عبر زوال الاحتلال الظالم، وهو ما يرونه بعيدا ونراه قريبا.