“النواب المصري” يدعو إلى “الزيارة الرشيدة” للمسجد الأقصى

ss

فتح نيوز|

دعا مستشار رئيس جمهورية مصر العربية، وكيل لجنة الشؤون الدينية بمجلس النواب المصري أسامة الأزهري، لإعادة النظر في الزيارة الرشيدة إلى المسجد الأقصى، كما دعا شيخ الأزهر الإمام الأكبر أحمد الطيب، إلى التضامن مع هذه القضية.

وقال الأزهري خلال كلمته في جلسة محاربة أفكار التطرّف من خلال التعليم والثقافة وسيادة القانون، ضمن فعاليات اليوم الثاني للندوة التي ينظمها الاتحاد البرلماني العربي حول الوضع العربي الراهن اليوم الأحد، بحضور ممثلي 10 برلمانات دول فلسطين، والأردن، والكويت، والإمارات، والبحرين، والمغرب، والجزائر، واليمن، والصومال، والسودان، إن المقصود بالزيارة الرشيدة أو السفر إلى المسجد الأقصى، أن لا يكون عبر مطار تل أبيب أو الاقامة فيها، وإنما بالنزول في بيوت الفلسطينيين.

وأشار إلى أنه مهما كانت التحديات التي تواجه الأمة العربية ومنها مواجهة الإرهاب، لا يجب أن ننسى القضية المركزية لنا حيث فلسطين والمسجد الأقصى، مشددًا على أهمية التكاتف ضد الإرهاب الذي تمارسه إسرائيل بحق الفلسطينيين، والذي يعد بمثابة إرهاب دولة.