ليلة فلسطينية حافلة في المهرجان الدولي لفيلم الهواة

screen-shot-2015-02-10-at-13_55_312

فتح نيوز|

 أحيا المهرجان الدولي لفيلم الهواة في مدينة قليبية الساحلية من ولاية نابل التونسية، ليلة فلسطينية كبيرة, تضامنا مع قضية شعبنا العادلة.

وحضر المهرجان جمهور تونسي غفير من عشاق السينما، حيث تم مشاهدة فيلمين، هما: (غزة غير صالح للعرض) للمخرج عبد السلام أبو عسكر, و(الببغاء) للمخرجين دارين سلام، وأمجد الرشيد. يحكي الأول عن الحرب الأخيرة التي شنها الاحتلال على غزة وما خلفه من قتل ودمار وويلات وتشرد جديد في قطاع غزة .

ويتناول الفيلم الثاني قصة عائلة يهودية تونسية غادرت تونس عقب نكبة 1948 لتحتل بيتا في فلسطين المحتلة, واكتشاف ببغاء لصاحب البيت الفلسطيني تركه في البيت, ظنا منه بعودته سريعا لبيته, ويردد هذا الببغاء كلمة فلسطينية نابية كلما سمع كلمة سعيد, مما يضطر مغتصب البيت من رميه لكثرة ما سبب له من إحراج أمام الناس, وقد قام بالتمثيل في الفيلم الفنانة العربية التونسية هند صبري .

وكان المهرجان قد عرض فيلما عن قصة اللجوء الفلسطيني في المنافي تحت أسم “عبور” للبنانية دانيا شرباتي, يحكي قصة تمسك الفلسطيني بأرضه واحتفاظه لمفتاح بيته بإصرار، تناول قصة امرأة فلسطينية طاعنة بالسن تعيش في بلد أوروبي للعودة للوطن, حيث تضطر أبنتها بصحبة حفيدتها  للتمثيل عليها بالقيام بزيارة مكان وضعت على مفترق طرق فيه بواسطة الحفيدة لافتات فلسطينية ولبنانية, وما أن رأت المسنة العلامة حتى فارقت الحياة فرحا بعودتها ممسكة مفتاح بيتها بيدها, بعد أن سلمت أبنتها طابو البيت .

وتتواصل الدورة الثالثة والثلاثون للمهرجان الدولي لسينما الهواة لثلاثة أيام قادمة بعروض أفلام المسابقات الدولية والوطنية, وعروض لأفلام على هامش المهرجان, يتخلل كل ذلك دورات تدريبية للهواة على الصورة والصوت وتقنيات الإخراج, فيما تعقد ورشة للأطفال عن السينما, وأقيم معرض للصور لإنعاش ذاكرة السينما, بعد أن أفتتح قبل ثلاثة أيام بعرض فيلم واجب الفلسطيني .