الرئيس يستقبل المحافظين وقيادة التعبئة والتنظيم لحركة “فتح” وأمناء سر أقاليمها بالضفة

5

فتح نيوز|

استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء أمس الاثنين، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، المحافظين وقيادة التعبئة والتنظيم لحركة “فتح”، وأمناء سر أقاليم الحركة في الضفة الغربية.

وأطلع الرئيس، أعضاء الوفد، على آخر مستجدات العملية السياسية، والإجراءات الإسرائيلية الهادفة لتهجير السكان من أرضهم، والقرارات الإسرائيلية الخطيرة بحق أبناء شعبنا من الشهداء والأسرى.

وأكد الرئيس “أننا لن نسمح بمثل هذه الإجراءات، وسيكون لدينا رد عليها يحفظ حقوق شعبنا التي لن نسمح بأن تمس”.

وأشاد الرئيس بالمقاومة الشعبية السلمية التي أبداها أبناء شعبنا في الخان الأحمر لمواجهة الاحتلال الذي يحاول فصل الضفة الغربية وتقطيعها، وتكاتف المسؤولين والمواطنين للدفاع عن أرضنا وترابنا الوطني.

بدورهم، أكد أعضاء الوفد تمسكهم بالمقاومة الشعبية السلمية لإفشال كل المحاولات الإسرائيلية الرامية لتهجير شعبنا والمساس بحقوقه المشروعة، ولإفشال كل الصفقات المشبوهة التي تحاول الإدارة الأميركية تمريرها لتصفية القضية الفلسطينية.

وِشددوا على التفافهم حول سياسات الرئيس المتمسكة بالثوابت الوطنية والمحافظة على المشروع الوطني الفلسطيني، لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصتها القدس الشرقية.