أقاليم “فتح” في أوروبا تؤكد دعم موقف القيادة المتمسك بالثوابت والرافض لـ”صفقة القرن”

9

فتح نيوز|

أكد أمناء سر أقاليم حركة “فتح” في أوروبا، دعمهم الكامل لمواقف القيادة الوطنية بقيادة الرئيس محمود عباس المتمسك بالثوابت الوطنية، والرافض لما يسمى “صفقة القرن”، الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

واعتبروا في بيان صادر عن اجتماعهم في العاصمة الرومانية بوخارست، أن الإدارة الأميركية شريك للاحتلال، من خلال محاولتها فرض “صفقة القرن”، التي بدأت بنقل السفارة الأميركية إلى القدس ووقف المساعدات إلى وكالة “الاونروا”.

وشددوا، على أن هذه القرارات الأميركية المخالفة للحق والقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، ستزيد الشعب الفلسطيني التفافا حول قيادته الوطنية التي تتصدي لكل المشاريع المشبوهة ومحاولات تصفية قضيتنا الوطنية.