قراءة في الصحف العربية 4 يونيو 2018

ulgms

فتح نيوز|

إعداد: ندى عبد الرازق  ــ رحاب خطاب

الحياة اللندنية:

– مخطط لإقامة مستوطنة قبالة غزة وشرعنة «بؤرة» في الضفة

كشفت مصادر إسرائيلية عن مساعٍ تقوم بها ما يسمى «الإدارة المدينة الإسرائيلية» لشرعنة البؤرة الاستيطانية «عدي عاد» المقامة على أراضي قرى ترمسعيا، والمغير، وجالود، وقريوت، في الجنوب الشرقي من مدينة نابلس، ونية وزير الإسكان يؤآف غلانت طرح خطة لإقامة مستوطنة جديدة في منطقة «غلاف غزة».
وذكرت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية أن غلانت ينوي طرح على الحكومة خلال جلستها الأسبوعية أمس، خطة لإقامة تجمع استيطاني جديد في المنطقة المحيطة بقطاع غزة على بعد نحو 7 كيلومترات عن السياج الأمني. وذكرت أنه من المقرر أن يطلق على هذا التجمع الاستيطاني اسم «حانون»، ويقطنه حوالى 500 عائلة، وسيقام في محيط المجلس الإقليمي «سدوت هانغيف»، بالقرب من كيبوتس «سعاد» في النقب الغربي.

الشرق الاوسط:

– غزة عاجزة عن توفير العلاج… وحصيلة جرحى المسيرات فاقت حرب 2014

عاني مستشفيات قطاع غزة من نقص حاد في مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية، في ظل تشديد الحصار الإسرائيلي، وارتفاع عدد الإصابات المتزايد نتيجة التوترات الأمنية التي تشهدها الحدود من فترة إلى أخرى.
وبحسب مسؤولين في وزارة الصحة، فقد وصل العجز في مخزونها إلى أكثر من 50 في المائة من المستهلكات الطبية، وأكثر من 60 في المائة في مستشفياتها ومختبراتها وبنوك الدم.
وأكدت الوزارة خلال مؤتمر صحافي عقد في غزة أمس، على استمرارها في تقديم خدمات استثنائية، في ظل استمرار المسيرات على الحدود وتزايد أعداد المصابين. لافتة إلى أنها ابتدعت فكرة الخيام الميدانية عند الحدود، ما خفف العبء عن المستشفيات وتقلص عدد الضحايا.

– مواجهة جديدة في غزة تثير مخاوف من انهيار الهدنة

الجيش الإسرائيلي يطلق مناورات في محيط القطاع… وحرائق الطائرات الورقية توقف قطارات

أشعلت مواجهة جديدة بين مسلحين فلسطينيين في قطاع غزة والجيش الإسرائيلي، مخاوف من انهيار الهدنة الأخيرة، التي دخلت حيز التنفيذ قبل أيام قليلة فقط، بعد أوسع تصعيد بين الطرفين منذ حرب 2014.

وهاجم مسلحون فلسطينيون تجمعات ومستوطنات إسرائيلية في محيط قطاع غزة بقذائف صاروخية عدة، وردت إسرائيل بقصف مكثف على مواقع تابعة لحركة حماس في ليلة ساخنة أخرى. وفوجئ الإسرائيليون ليلة الأحد بسماع صافرات الإنذار، بعد أيام من إعلان هدنة جديدة، ما اضطر الآلاف منهم للنزول إلى الملاجئ.

الأهرام:

ملتقى دولي للتضامن مع عمال وشعب فلسطين.

بدعوة من منظمة العمل العربية برئاسة فايز المطيري المدير العام للمنظمة تم تنظيم الملتقى الدولي للتضامن مع عمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة الأخرى بمقر الأمم المتحدة بجنيف على هامش أعمال الدورة الـ«١٠٧» لمؤتمر العمل الدولي.

وقال المطيري إن الهدف من عقد الملتقى هو إعطاء صورة حقيقية وواقعية للأوضاع الراهنة، وما يجرى على أرض الواقع من انتهاكات وتجاوزات وممارسات تعسفية من سلطات الاحتلال الصهيوني بحق عمال وشعب فلسطين كما دعا المطيري منظمة العمل الدولية لتكثيف جهودها في دعم عمال فلسطين من خلال عقد مؤتمر المانحين لدعم الصندوق الوطني الفلسطيني.

أبو على يندد بالحماية الأمريكية المباشرة لمجازر إسرائيل في غزة.

أدان السفير سعيد أبو علي الأمين العام المساعد- رئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة العدوان الاسرائيلي المتواصل على قطاع غزة وآلة القمع الاسرائيلية ضد المتظاهرين السلميين المشاركين في مسيرات العودة في قطاع غزة والتي أـسفرت عن 119 شهيداً وأكثر من 13 ألف مصاب بجراح مختلفة من بينهم 330 حالتهم خطيرة. وندد في تصريحات للصحفيين أمس، بأشد العبارات بالانحياز الأمريكي الأعمى للحكومة الاسرائيلية اليمينية المتطرفة وتغطيته المباشرة على المجازر الاسرائيلية المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني.

الوفد

التحالف الدولي للسلام والتنمية يدعو لوقف الجرائم الإسرائيلية في حق الفلسطينيين.

أكد التحالف الدولي للسلام والتنمية في بيان له على أن الممارسات الإسرائيلية والانتهاكات الواسعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في حق المتظاهرين السلميين المنادين بحق العودة ، تتناقض بشكل فج مع القوانين الدولية والقرارات الأممية  ، وتعبر عن تجاهل إسرائيل لوضعها القانوني بوصفها  السلطة القائمة علي الاحتلال وعليها التزامات بتوفير كافة الاحتياجات  للسكان المشمولين بالحماية طبقاً لاتفاقيات جنيف وبالأخص الاتفاقية  الرابعة المعنية بحماية حقوق المدنيين ، فضلا عن التعارض الفاضح للممارسات  الإسرائيلية مع العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية.

كما يدعو التحالف الدولي للسلام والتنمية الدول الكبرى وبخاصة الولايات المتحدة إلى مراجعة مواقفها الداعمة لإسرائيل والمبررة لجرائمها ، والتوقف عن استخدام حق النقض لتسهيل إفلات إسرائيل من العقاب العادل ، والتراجع فورا عن قرارها غير الأخلاقي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة ومخالفة القرارات الأممية ذات الصلة .

بالصور.. السفير دياب اللوح يزور الجرحى الفلسطينيين بمستشفى الهرم.

زار سفير دولة فلسطين بالقاهرة دياب اللوح، يوم الأحد , بزيارة جرحى العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة الذين يتلقون علاجهم في مستشفى الهرم التخصصي بالجيزة، واطمأن السفير على حالة الجرحى وتلقيهم العلاج، وناقلا لهم تحيات الرئيس محمود عباس لجرحانا البواسل.

وأعرب سفير دولة فلسطين ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير دياب اللوح عن خالص شكر القيادة الفلسطينية لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي والأجهزة المعنية نظير جهودهم في تخفيف الاعباء على ابناء شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة، وفتح ابواب المستشفيات المصرية لجرحى فلسطين البواسل .

 جاء ذلك بحضور مدير عام المستشفى د. خالد مخلوف، وممثل عن وزارة الاسرى عبد الناصر فروانة، والمستشار الطبي للسفارة د. حسام طوقان.

الدستور:

الحرازين”: يجب محاكمة نتنياهو انتصارا للقانون الدولي ومبادئ العدالة.

قال أستاذ القانون العام والقيادي بحركة فتح الدكتور جهاد الحرازين، إن الحكومة الإسرائيلية ﻻ زالت تمارس وترتكب الجرائم بحق الشعب الفلسطيني، وهى تثبت فشلها من جديد في مواجهة المقاومة الفلسطينية بأشكالها المختلفة، وتقف عاجزة أمام الطائرات الورقية، لذلك فهي تحاول اﻻلتفاف والهروب، بدﻻ من مواجهة الأمر بإنهاء احتلالها للأرض الفلسطينية، وتذهب باتجاه فرض عقوبات على الفلسطينيين، والتي تأتى في سياق العقوبات الجماعية المحرمة والمجرمة وفق القانون الدولي.

وأضاف “الحرازين” في تصريحات خاصة لـ”الدستور”، أنه في ظل العقلية الفاشية لنتنياهو وحكومته المتطرفة والدعم الأمريكي لهم، يعمل نتنياهو على مواصلة جرائمه بحق الشعب الفلسطيني، الأمر الذى يتطلب تدخلا دوليا عاجلا للجم هذه الحكومة ورئيسها المتطرف، ووقف تلك الجرائم وعمليات القتل والإعدام الميداني للمتظاهرين السلميين، والاستهداف لأطقم الصحافة والمسعفين في جرائم متواصلة من قبل نتنياهو، مما يستوجب محاكمته انتصارا للقانون الدولي ومبادئ العدالة وللإنسانية جمعاء.

الجامعة العربية تطالب الأرجنتين برفض اللقاء الكروي مع إسرائيل.

عبّرت جامعة الدول العربية عن رفضها مشاركة منتخب الأرجنتين في اللقاء الكروي مع المنتخب الإسرائيلي، ومحاولات حكومة الاحتلال الاسرائيلي إقامة هذا اللقاء في التاسع من يونيو الجاري في مدينة القدس، وتحديدًا في قرية “المالحة”، إحدى الـ500 قرية فلسطينية التي دمرها الاحتلال إبان النكبة الكبرى عام 1948، وهي أرض فلسطينية محتلة وفقًا للقانون الدولي، وفي الذكرى الحادية والخمسين لاحتلال أراضي دولة فلسطين عام 1967.

وطالب قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بجامعة الدول العربية، في بيان، يوم الأحد، وزير التعليم والرياضة الأرجنتيني، استيبان بولريتش، والاتحاد الأرجنتيني للكرة، بضرورة التراجع عن لعب المباراة التي تستغلها إسرائيل لأغراض سياسية ليس لها علاقة بالرياضة، إضافة الى أضرارها بحقوق الشعب الفلسطيني التي كفلتها المواثيق الدولية.

– “سلامة”: إسرائيل ملزمة بإلغاء أي قوانين أو أحكام مخالفة للقانون الدولي.

عقب الدكتور أيمن سلامة، أستاذ القانون الدولي العام على نظر المحكمة العليا الإسرائيلية في دستورية قانون يشرع البؤر الاستيطانية.

وقال “سلامة”، في تصريحات لـ”الدستور”، إن الدولة مسؤولة بموجب قواعد المسؤولية الدولية عن إلغاء أية أحكام قضائية داخلية أو تشريعات وطنية أو قرارات تنفيذية داخلية منتهكة قواعد القانون الدولي أو التزامات الدولية التعاهدية. وشدد أن كل ما سبق لا يعدو في القانون الدولي إلا مجرد وقائع مادية مخالفة للقانون الدولي.

– “عربية البرلمان” تطالب بلجنة تحقيق دولية في ممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

دعت لجنة الشئون العربية بمجلس النواب برئاسة سعد الجمال إلى ضرورة مؤازرة الشعب الفلسطيني الصامد ودعم انتفاضته في مواجهة القرارات المتغطرسة للاحتلال الإسرائيلي بحق القضية الفلسطينية ومدينة القدس الشرقية والمسجد الأقصى المبارك.

وأكدت اللجنة، أهمية توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني والتحقيق في الجرائم الإسرائيلية في قطاع غزة، داعية إلى تحرك عربي فاعل لمواجهة تداعيات نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وأشادت بالموقف الوطني والإنساني لمصر والرئيس عبد الفتاح السيسي وقراره استمرار فتح ميناء رفح البري وإدخال المساعدات الإنسانية للأشقاء في غزة وعلاج المصابين منهم في المستشفيات المصرية.

وأدانت اللجنة كافة المواقف الأمريكية المنحازة لإسرائيل وأخرها استخدام الفيتو لوقف مشروع حماية الفلسطينيين، وأكدت أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس مخالف للقرارات الدولية والقانون الدولي.

البوابة:

السفير الفلسطيني يستقبل الأسير المحرر طارق عز الدين في القاهرة.

استقبل سفير دولة فلسطين بالقاهرة دياب اللوح، المناضل الأسير المحرر طارق عز الدين، وذلك في مقر السفارة بحضور ممثل عن وزارة الأسرى عبد الناصر فروانة ومرافق الأسير المحرر كفاح عارضة.

جدير بالذكر أن الأسير طارق عز الدين هو أحد الاسرى المحررين، وقد أبعد عنوة إلى قطاع غزة من بلدته بعرابة جنين، ومن ثم قامت السفارة مؤخراً باتخاذ الإجراءات اللازمة له لتأمين خروجه من غزة بالتعاون مع السلطات المصرية من أجل تلقي العلاج في مصر.

السفير الفلسطيني يستقبل ممثل مكتب أوتشا بالقاهرة.

استقبل سفير دولة فلسطين بالقاهرة دياب اللوح، ممثل مكتب تنسيق الشئون الإنسانية في الأراضي المحتلة “اوتشا” د.اياد نصر، وذلك يوم الأحد في مقر السفارة.

وأطلعه السفير دياب اللوح على تطورات الأوضاع والمجريات في فلسطين، ونتائج العدوان الإسرائيلي الغاشم على شعبنا الفلسطيني الاعزل في قطاع غزة والضفة الغربية، والتهويد المستمر للقدس في خرق فاضح وواضح للقوانين والشرائع الدولية.

ودعا السفير ممثل مكتب أوتشا إلى ضرورة استمرار جهودهم لحث المجتمع الدولي على استمرار دعمه لقطاع غزة من أجل التخفيف من الأزمة الإنسانية التي يعيشها سكان القطاع وممارسة دورهم في تسليط الضوء على كل الانتهاكات الإسرائيلية في فلسطين.

الجامعة العربية تحمل الاحتلال مسئولية تصفية المسعفة رزان النجار.

أدانت الجامعة العربية، يوم الأحد، جريمة القتل المتعمد التي أقدمت عليها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق المسعفة الفلسطينية الشهيدة رزان النجار (21 عامًا) أثناء تأديتها لواجبها الإنساني شرقي مدينة خان يونس في قطاع غزة.

ودعت الجامعة في بيان صادر عن قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية، اليوم الأحد، منظمتي الصحة العالمية، وأطباء بلا حدود، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، والأطر الصحية إلى عدم المرور على هذه الجريمة، وملاحقة المتورطين فيها، وإجبار إسرائيل على احترام المعاهدات الدولية الخاصة بعمل الأطباء والمسعفين.

اليوم السابع:

– “المحامين العرب” يدين قتل المسعفة “رزان النجار“.

أدان اتحاد المحامين العرب المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق المدنيين العٌزّل من أبناء الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن قتل المسعفة “رزان النجار” برصاص حي في الصدر بشكل متعمد هو جريمة حرب نفذتها قوات الاحتلال مع سبق الإصرار والترصد ، مضيفا “الجريمة تشكل خرقاً صارخاً لأحكام القانون الدولي والمعاهدات الدولية والاتفاقيات التي تنص على احترام الطواقم الطبية والمسعفين وتوفير حماية خاصة لهم أوقات النزاعات. ليعتبر أن الشهيدة “رزان ملاك الرحمة” دفعت حياتها ثمنًا لعلاج وإسعاف أبناء شعبها،

وحيا الاتحاد الجماهير الذين لبى الآلاف منهم نداء الواجب لمسيرة العودة وكسر الحصار وشاركوا بشكل واسع في الجمعة العاشرة (من غزة إلى حيفا)، ليعبر عن خالص عزائه لأسر الشهداء وتمنياته للجرحى بالشفاء. وتضامنه معهم في فضح جرائم الاحتلال الصهيوني ومحاسبة مرتكبيها.

المقالات فى الصحف المصرية

الأهرام:

كتب/ أشرف أبوالهول – صحيفة الأهرام – مقال بعنوان (النكسة القادمة خلال أيام)

قال فيه: مع حلول ذكرى نكسة الخامس من يونيو 1967 وضياع الضفة الغربية والقدس الشرقية وقطاع غزة فإننا ربما نكون خلال أيام على وشك نكسة أخرى أشد وأعمق أثرا، وهى ظهور ما يسمى بصفقة القرن إلى النور وقيام الإدارة الأمريكية بمحاولة فرض حل نهائي للصراع العربي الإسرائيلي ينزع منا نهائيا القدس الشرقية بما فيها من مقدسات اسلامية ومسيحية وينص على إقامة دولة فلسطينية منزوعة السلاح ومبتسرة الحدود حيث كشف اليكس فيشمان المحلل العسكري في صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية النقاب أخيرا عن اكتمال التفاصيل النهائية لملامح ما يسمى بصفقة القرن بعد تعديلها لتصبح ملائمة لمقاس الحكومة المتطرفة في إسرائيل تماما. ويقول فيشمان إن الخطة الجديدة تشمل نقل 10% من أراضي الضفة الغربية المحتلة بما فيها مدينة الخليل للسيادة الإسرائيلية بدون تبادل أراض وبالتالي فإننا لن نفقد فقط القدس الشرقية بمقدساتها، ولكننا سنفقد أيضا مدينة الخليل نهائيا بعد أن رضينا في الماضي بتقسيم الحرم الإبراهيمي داخلها وأعطينا الدولة العبرية نصفه، وعلاوة على ذلك سيسقط أيضا مبدأ تبادل الأراضي. وفيما يتعلق بعاصمة فلسطين مستقبلا كشف فيشمان عن انها ستكون في أحياء في منطقة القدس لم تكن جزءا من المدينة قبل عام 67 وريما يقصد هنا أحياء مثل جبل المكبر وشعفاط والشيخ جراج والعيسوية، أو ربما أبوديس ولا يربطها تواصل جغرافي، وهى تسوية يقول فيشمان إن «بمقدور نتنياهو العيش معها والمحافظة على ائتلافه الحكومي حتى لو أفضت إلى دولتين» وبالتالي يكشف هذا الصحفي الإسرائيلي ان الخطة الامريكية تم تفصيلها على مقاس نتنياهو وحكومته فقط وهو دليل آخر على مدى انحياز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإسرائيل وضربه عرض الحائط بكل الثوابت في الصراع العربي الإسرائيلي.

الوفد:

كتب/ بهاء أبوشقة – صحيفة الوفد – مقال بعنوان (مصر والقضية الفلسطينية)

قال فيه: وهناك من يتناسى عن عمد أو بدونه أن مصر لم تكن في يوم من الأيام مكتوفة الأيدي، أو أنها تراخت في دعم القضية الفلسطينية، مصر التي قدمت آلاف الشهداء منذ عام 1948 وأيضاً قبل تأسيس الدولة العبرية عندما اعترضت على وعد بلفور عام 1917 الذى منح زوراً وبهتاناً إنشاء وطن لليهود في فلسطين، منذ هذا التاريخ وتخوض مصر حروباً شديدة في سبيل نصرة الأشقاء الفلسطينيين وخسرت من الأموال الكثير ومن الأرواح شهداء أكثر وأكثر ، فهل ينكر حروب مصر كلها إلا كل جاحد وحاقد وناقم منذ عام 1948 ومروراً بـ1956 و1967 والاستنزاف و1973 وحتى في حرب السلام إن جاز التعبير، لم تتخل مصر عن نصرة القضية الفلسطينية وحتى ما بعد كتابة هذه الكلمات حتى يحصل الفلسطينيون على حقوقهم المشروعة في تأسيس دولتهم الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف ليس هذا للتفاخر أو التباهي ـ لا قدر الله ـ ولكن هذا دور مصر ستظل هكذا أبد الدهر، ألم نقل إنها عمود الخيمة؟. ولا يمكن لها أن تسكت على ارتكاب هذه المجازر البشعة ضد الأشقاء.. واليوم ترعى مصر المفاوضات الجديدة وتسابق الزمن لوقف العدوان لأن الأمر يحتم ضرورة وقف نزيف الدم الفلسطيني ، بل إن مصر لديها إصرار شديد على أن يحصل الفلسطينيون على كافة حقوقهم كاملة دون نقصان.