رئيس المجلس الرياضي العربي يدعو لإجراءات عاجلة لتغيير مكان مباراة الأرجنتين وإسرائيل

5_130

فتح نيوز|

دعا رئيس المجلس الرياضي العربي، رئيس اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية، الأمير طلال بن سعود بن عبد العزيز، إلى ضرورة اتخاذ اجراءات عاجلة ومخاطبة وزراء الشباب والرياضة في الدول العربية، لممارسة الضغوط الواجبة من أجل تغيير مكان إقامة المباراة الودّية بين الأرجنتين وإسرائيل، والالتزام بمبادئ فصل الرياضة عن السياسة.
جاء ذلك في تعميم بعثه الأمير طلال بن سعود، إلى رؤساء اللجان الأولمبية الوطنية العربية الأعضاء، إضافة إلى مدير إدارة الشباب والرياضة، مسؤول الأمانة الفنية لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب، المستشار عبد المنعم الشاعري، أشار فيه إلى رسالة رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية، رئيس اتحاد كرة القدم اللواء جبريل الرجوب، التي عبر فيها عن قلقه الشديد من تسييس اللجنة الأولمبية والاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم، بقرار نقل المباراة الودّية بين منتخبي الأرجنتين وإسرائيل إلى مدينة القدس المحتلة يوم 9 يونيو/ حزيران 2018.
وطالب الأمير طلال من خلال التعميم بالتنسيق مع اتحادات كرة القدم العربية، وبعث رسائل في هذا الخصوص إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم وأيضا الاتحاد الأرجنتيني.
وأشار إلى أن رسالة الرجوب تضمنت تصريحات المسؤولين الإسرائيليين واستخدامهم الرياضة كأداء لتسييس الرياضة، وأن تصريحاتهم حول مكان إقامة المباراة مخالف لجميع القوانين الدولية التي تعترف بالقدس ضمن الأراضي المحتلة عام 1967.
وكان الرجوب وجه أمس، رسائل احتجاج رسمية إلى كافة الاتحادات والمؤسسات المعنية، أعرب فيها عن رفضه واستنكاره لقرار حكومة الاحتلال الإسرائيلية إقامة المباراة الودية بين منتخبي الأرجنتين وإسرائيل لكرة القدم، في مدينة القدس، مؤكدا أن إسرائيل تسيس الرياضة وتستغل اتحاد كرة القدم الإسرائيلي كأداة سياسية من أجل تطبيع الضم غير القانوني للقدس، وتضليل الرأي العام الأرجنتيني من خلال ترويج المدينة باعتبارها “القدس الموحدة للشعب اليهودي”.