مهرجان ومعرض صور دعماً للقدس في الجامعة الدولية ببيروت

26685457_1351878958290686_4470332674131195152_o

فتح نيوز|

أقام النادي الوطني الفلسطيني في الجامعة الدولية في بيروت، مهرجاناً تضامنياً مع القدس ومعرضاً للصور تزامناً مع انطلاقة الثورة الفلسطينية.
وقال رئيس حزب الاتحاد اللبناني، رئيس الجامعة عبد الرحيم مراد، ان القدس هي عروس عروبتنا وفلسطين الأعز على قلوبنا.

واعتبر أن من لا يؤمن بذلك لا يمكن أن يكون عربياً أو مسلما ولا مسيحيا ولا وطنيا ولا إنسانيا.
وأشاد بصمود أبناء شعبنا في مواجهتهم لآلة الاحتلال القمعية. واستنكر الموقف الأميركي، الذي أكد أن الولايات المتحدة واسرائيل وجهان لعملة واحدة.
من جهته، قال سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية أشرف دبور، إن الثورة الفلسطينية أخرجت شعبنا من النكبة ومن الظلمة إلى نور الحرية والثورة والنضال.

وشدد أن شعبنا يقف مستنداً على دعم اشقائه وأحرار العالم مدافعاً عن ارضه وحقه إلى ان يحقق استقلاله الكامل بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.
وأكد دبور ان مواقف الرئيس محمود عباس وضعت استراتيجية وطنية ورؤيا فلسطينية موحدة لإنجاز مشروعنا الوطني.
وحذر لما يحاك لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا” الشاهد الحي والتاريخي على جريمة ابعاد شعبنا عن دياره. ورفض أي مساس بدورها وتفويضها وصلاحياتها برعاية اللاجئين والتزامها بتقديم كل ما يلزم من احتياجاتهم.
ثم افتتح دبور ومراد معرضاً للصور يجسد النضال الذي يخوضه شعبنا الفلسطيني في مواجهة الهجمة التي تستهدف إجهاض المشروع الوطني.