متابعة للجلسة الطارئة للأمم المتحدة لبحث قرار ترمب بشأن القدس

rrr

فتح نيوز|

تغطية: سمية علي

خلال الجلسة الطارئة للأمم المتحدة لبحث قرار ترمب بشأن القدس تحت بند “متحدون من أجل السلام“:

* مندوب اليمن بالأمم المتحدة:

لا أمن ولا سلام دون حل منصف للشعب الفلسطيني

– نعرب عن استيائنا من نهج الولايات المتحدة في مواجهة 14 صوتا في مجلس الأمن

– قرار الإدارة الأميركية بشأن مدينة القدس يعد انتهاكا صريحا لحقوق الشعب الفلسطيني 

– القدس الشرقية مازالت محتلة وهي جزء لا يتجزأ من أرض فلسطين

ندين كل السياسات والممارسات والخطط الهادفة لضم القدس الشرقية المحتلة وتغيير طابعها العربي وتركيبتها الديمغرافية

* وزير الخارجية الفلسطيني رياض الملكي:

طلبنا عقد هذه الجلسة الطارئة بعدما عرقل “الفيتو” مجلس الأمن من حماية الأمن والسلم الدوليين

– الإعلان الامريكي يؤثر على مكانة واشنطن في عملية السلام 

– اعلان ترمب يؤجج الحرب الدينية

اعلان ترمب يخدم الحكومة الاسرائيلية واجندتها الاستيطانية 

– اميركا اضاعت فرصة اليوم للعدول عن قرارها وفك عزلتها

– قرار أميركا اعتداء على حق الشعب الفلسطيني الأصيل في القدس وعلى مسلمي ومسيحيي العالم

هناك إجماع دولي على خطورة القرار الأميركي بشأن القدس على السلم والأمن الدوليين

القرار الأميركي يخدم فقط إسرائيل وخططها العدوانية وكذلك قوى التطرف في العالم

– القرار الأميركي لن يؤثر على وضع ومكانة المدينة المقدسة في أي شكل من الاشكال

نثق اليوم ان دول الجمعية ستقف بجانبا كطلاب حق

نسعى لتحقيق السلام كلما سمحت الفرصة

القدس مفتاح السلام والحرب

– كل العالم باستثناء اميركا رفض القرار الامريكي

– اميركا معزولة امام العالم

– القدس لن تستسلم لأي حصار او حرب

قوات الاحتلال تختطف طفلة في منتصف الليل وتطلق النار على مقعد

من يختار السلام يجب ان يتخلى عن الاستعمار

نطالب بمظلة دولية على أساس الشرعية الدولية لتحقيق السلام والحل العادل

لابد من التمييز بين الأرض المحتلة ودولة الاحتلال

بطش الاحتلال يسلب احلام الاطفال

مدينة المسيح لن تضيء الانوار هذا لعام رفضا لاعلان ترمب

أدعوكم للتصويت لصالح مشرع القرار اعلاء للحق ورفضا للابتاز

* المندوبة الامريكية:

اعلان ترمب مبني على رغبة الشعب الامريكي

اعلان ترمب ينسجم مع قرار الكونغرس

اعلان ترمب لا يؤثر على الوضع النهائي للقدس وحل الدولتين

لدينا الحرية بتحديد مكان سفارتنا لدى اسرائيل

* مندوب فنزويلا:

انتهاك القرارات الدولية تؤدي الى التوتر

ندعو امريكا لوقف انتهاكاتها واستفزازتها

كافة الاجراءات الاسرائيلية في القدس باطلة ويجب إلغائها

القرارات الدولية تحرم فتح اي بعثة دبلوماسية في القدس المحتلة

القرارات الاحادية في القدس المحتلة تهد الوضع وتقوض حل الدولتين

دول عدم الانحياز تعتبر اعلان ترمب مخالف القانون الدولي

اعلان ترمب يستبق مفاوضات الحل النهائي

حاجة ملحة لعمل جماعي لانهاء الاحتلال الاسرائيلي للارض الفلسطينية

حل القضية الفلسطينية يحقق السلام في الشرق الاوسط

حركة عدم الانحياز ستبقى تدعم الشعب الفلسطيني البطل

نقول لامريكا لعالم ليس للبيع وتهديداتكم تهدد السلام العالمي

* مندوبة باكستان:

– اعلان ترمب اعلان احادي ينقلب على العالم

– اعلان ترمب انتهاك للقانون الدولي ولقرارات مجلس الامن

– نطالب اميركا بالغاء اعلانها ضد القدس

– الفيتو الامريكي في مجلس الامن يشكل خطراً على العالم

– نجدد دعمنا للقضية الفلسطينية والدفاع عن القدس رغم التهديدات

– باكستان مع الطموحات المشروعة للشعب الفلسطيني

– باكستان تضم صوتها للمجتمع الدولي للتصويت لصالح القرار

– الحل الوحيد هو دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشريف

مندوب اندونيسيا:

– الاعلان الامريكي يبعدنا عن السلام

– يجب اسقاط اعلان ترمب لانه يقوض الشرعية الدولية

– نذكر بقرار مجلس الامن الدولي السابق بدعوة الدول إلى عدم انشاء بعثات بالقدس 

– اي محاولات الوضع الاراضي الفلسطينية والقدس غير قانوني

– القدس يجب ان تبقى كما هي حتى مفاوضات الحل النهائي

– ندعو دول العالم لدعم مشروع قرار اسقاط اعلان ترمب ضد القدس

– ندعم حق الفلسطينيين بالعيش بحرية وكرامة

– عاشت فلسطين

مندوب المالديف:

– نحيي الرئيس عباس لجهوده حيال القدس

– على دول العالنم احترام التزاماتها حيال القانون الدولي

– احتلال القدس غير شرعي

– احتلال الارض الفلسطينية والقدس غير شرعي

– وضع القدس لا يتحدد الا من خلال مفاوضات الوضع النهائي

– ندعو اسرائيل الى انهاء احتلالها للدولة الفلسطينية

– احترام قرارات مجلس الامن الدولي يجب ان يبقى دائماً

مندوب سوريا:

– دمشق تدين اعلان ترمب

– اعلان ترمب جزء من جريمة اغتصاب فلسطين

– اعلان ترمب احادي الجانب لا شرعية له

– دمشق تدين الفيتو الامريكي في مجلس الأمن

– دمشق مستمرة في دعم حق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته

– واشنطن غير معنية بوضع حد للاحتلال الاسرائيلي

– ما يجري اليوم يؤكد ان الولايات المتحدة غير معنية للوصول لحل شامل لحل الصراع العربي الاسرائيلي

مندوبة كوبا:

– تغيير الوضع القانوني في القدس يقوض حق الشعب الفلسطيني

– على اسرائيل ان تنهي كل اجراءاتها العدوانية

– ندعم مشروع القرار الحالي الذي يحدد وضع القدس

مندوب ايران:

– الولايات المتحدة تدعم الاحتلال الاسرائيلي بكل الاشكال

– الاحتلال الاسرائيلي سبب الصراعات في الشرق الأوسط

– امريكا تحاول تشريع الاحتلال والاستيطان

– تعيش فلسطين في عقول وقلوب العالم الاسلامي وكل الدول المحبة للسلام في العالم

مندوب الصين:

– وضع القس حساس ومعقد

– يجب الحفاظ على الوضع القائم في القدس

– نحن ندعم حقوق الشعب الفلسطيني بشكل كامل

مندوب ماليزيا:

– كوالالمبور قلقة من اعلان ترمب الذي يقوض فرص السلام

– القدس هي قلب القضية الفلسطينية

مندوب جنوب افريقيا:

– نضم صوتنا لصوت المجتمع الدولي

– نحن نؤمن ان تحقيق السلام بين اسرائيل وفلسطين يقوم بحل الدولتين

– جنوب افريقيا قلقة من اعلان ترمب ض القدس

– اعلان ترمب مدان ولا يدعم حل الدولتين

– القدس الشرقية يجب ان تكون عاصمة لدولة فلسطين

– اعلان ترمب ليس له اي اثر قانوني

– نؤكد حق الشعبين في العيش بسلام

– وجود بعثات دبلوماسية في القدس المحتلة انتهالك لقرارات مجلس الأمن

– حل الصراع يتطلب الاقرار بحقوق الشعب الفلسطيني وانهاء الاحتلال الاسرائيلي

– ملتزمون بالعمل ضد القرارات احادية الجانب

مندوب الفاتيكان:

– نلتزم بالسلام وندعو الى احترام تاريخ القدس وهويتها

– القدس عاصمة لكل المؤمنين في العالم

– ندعو الى الحل الذي يحترم طبيعة وقدسية القدس