عاجل.. الجمعية العامة تتبنى قرار الغاء اعلان ترمب باغلبية 128 دولة

p

فتح نيوز|

128 دولة مع مشروع القرار و9 ضد والممتنعون 35

غالبية الدول توجه صفعة لقرار ترمب ولإسرائيل

حققت دولة فلسطين، مساء اليوم الخميس، انتصارا دبلوماسيا كبيرا بدعم من دول عدم الانحياز والدول الإسلامية والعربية، والصديقة، باعتماد قرار للجمعية العامة للأمم المتحدة يرفض أي تغيير على الوضع القانوني للقدس، تحت بند “متحدون من أجل السلام”؛ بالأغلبية الكبيرة.

وقد حظي مشروع القرار بدعم 128 دولة، ومعارضة تسع دول فقط، فيما امتنعت 35 دولة عن التصويت.

ووفق ما أظهرت لوحة التصويت التابعة للأمم المتحدة، فإن الدول التي عارضت مشروع القرار هي: جوتيمالا، هندوراس، إسرائيل، جزر المارشال، مركونيسا، نارو، بالاو، توغو.

واتضح أن الدول التي امتنعت عن التصويت 35 دولة هي: الارجنتين،  استراليا، بنين، بوتان، اننتجولا، البوسنا، كندا، كرواتيا، التشيك، دومنيكان، اكوتوريال، فيجي، هايتي، هانغاريا، جمايكا، كريباتي، لاتيفيا، ليستو، مالاوي، المكسيك، بنما، بارجوي، الفلبين، بولندا، رومانيا، رواندا، سولمون، جنوب السودان، ترينداد، توفالو، أوغندا،فانتواو.

وقد جاء هذا الدعم الكبير رغم التهديدات الصريحة للإدارة الأميركية وسفيرتها في الأمم المتحدة بحق الدول التي ستدعم مشروع القرار، الذي جاء بعد جلسة ساخنة كرست لتوجيه انتقادات لأميركا وإسرائيل، تم خلالها بحث تداعيات إعلان ترمب بشأن القدس، وبخاصة بعد أن استخدمت الولايات المتحدة حق النقض “الفيتو” في مجلس الأمن وأفشلت خلاله مشروع قرار يخص مدينة القدس في ضوء قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقد نص القرار على اعتبار أية إجراءات تهدف إلى تغيير طابع مدينة القدس المحتلة لاغية وباطلة، ما يعني أن إعلان الرئيس الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مرفوض دوليا، وغير مقبول تنفيذه على الأرض.

9bfd9f77-291a-4562-992b-95e767793a1a