وقفة تضامنية مع الأقصى بمسجد السلام في دكار – السنغال

f20807c5-b42a-4f8a-ac26-8f410a02a4c6

فتح نيوز|

نفّذ مئات المصلين في مسجد السلام بالعاصمة السنغالية اليوم وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني عامّة، ومع المقدسيين بصورة خاصّة، وذلك ضدّ العدوّ الصهيوني وممارساته العنصريّة.
وتشكّل برنامج الوقفة من الفقرات الآتية:
أولاً- كلمة تنويرية ألقاها الاستاذ الدكتور أسعد السحمراني الذي تناول مكانة الأقصى، والقدس، وما تتمتّع به فلسطين من مكانة عالية عند المسلمين والمسيحيين كما سلّط الضوء على إجراءات التهويد التي يقوم بها المحتل، وختم كلمته بأن دعا إلى ضرورة النهوض إسلامياً ومسيحياً وإنسانياً لردع ووضع حدّ لغطرسة الصهاينة وخاصّة إغلاق.
المسجد الأقصى، وطالب الجميع بتقديم العون المادّي والسياسي والإعلامي لدعم صمود المقدسيين ومقاومتهم الباسلة.
ثانياً- تناول خطيب جامع السلام الشيخ المقرئ/ محمد الحبيب لي في خطبة الجمعة فلسطين وممارسات المحتلّ، كما تحدّث عن محوريّة الأقصى في الإسلام، وارتباطه بمناسك الحجّ والعمرة، ثمّ وجّه النداء إلى المصلّين بالتعرّف على الأقصى وأهميّته، ووزنه الديني والتاريخي، كما وجّه باقة شكر وتقدير للحكومة السنغاليّة على مواقفها الإيجابيّ والداعمة للقضيّة الفلسطينيّة.
ثالثاً- ألقى الشيخ محمد سعيد باه أمين عام المنتدى الإسلامي للتنمية والتربية كلمة عن الحصار الظالم المفروض على الأقصى، وعن المحاولات الصهيونيّة المستميتة لتهويد القدس وهدم الأقصى تمهيداً لإقامة الهيكل المزعوم، كما ثمن تكاتف الفلسطينيين من مسلمين ومسيحيين للدفاع عن المقدّسات في الأرض المحتلّة.
وختمت الوقفة برفع أكفّ الضراعة إلى الله سائلين النصر والتثبيت للشعب الفلسطيني البطل على أعدائه وأعداء الإنسانيّة من صهاينة ومتصهينين ومن ناصرهم أو شايعهم.
«ولينصرنّ الله من ينصره إنّ الله لقوي عزيز»!
دكار – السنغال في:
٢٧/ ١٠/ ١٤٣٨هجري – ٢١/ ٧/ ٢٠١٧م

c5628be6-8b8e-473e-993e-ea734fef0676