مسيرة كفر قدوم تطالب مؤتمر باريس بتبني قرارات فاعلة لإنهاء الاحتلال

cc

فتح نيوز/

طالب اهالي بلدة كفر قدوم خلال مسيرتهم الاسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان اليوم الجمعة، الدول المشاركة في مؤتمر باريس للسلام، تبني قرارات جادة وفاعلة تنهي الاحتلال تمهيدا لإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة على كامل التراب الوطني المحتل عام 67 وعاصمتها القدس الشريف.

وشارك في المسيرة رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح دلال سلامة، والمئات من ابناء البلدة وعدد من المتضامنين الاجانب.

وطالب المتحدثون في المسيرة، المجتمع الدولي وكافة المنظمات الاممية، ترجمة قرار مجلس الامن المتعلق بإدانة الاستيطان عمليا على ارض الواقع من خلال إجبار دولة الاحتلال على ازالة المستوطنات التي تعد عقبة اساسية امام احلال السلام في المنطقة.

واكد المتحدثون، اهمية مؤتمر باريس للسلام الذي سيعقد في الخامس عشر من الشهر الجاري من حيث حجم الدول المؤثرة والمشاركة فيه والتي تستطيع بقوة القانون الدولي اتخاذ قرارات تصب في صالح القضية الفلسطينية.

وردد المشاركون الهتافات المطالبة بموقف جاد من مؤتمر باريس، كما نددوا بتصريحات الرئيس الاميركي المنتخب حول نيته نقل السفارة الاميركية لدى اسرائيل الى القدس.