سلامة: المركزية درست المتغيرات الدولية ووزعت المهمات بين أعضائها ورئيس الحركة سيعلن عنها

ÏáÇá-ÓáÇãÉ

فتح نيوز|

بينت عضو اللجنة المركزية لحركة فتح دلال سلامة أن المتغيرات السياسية التي طرأت خلال الفترة الماضية هي أبرز ما جاء على طاولة اجتماع اللجنة المركزية بالأمس, وأبرزها مؤتمر باريس حيث سيكون هناك متابعة مع فرنسا, لوضع مخرجات المؤتمر قيد التنفيذ.

وقالت سلامة في حديث لإذاعة موطني اليوم الأربعاء: “قد حددنا مسبقا جملة من المتغيرات السياسية الهامة التي طرأت خلال الفترة الماضية, ابتداء من مؤتمر باريس و قرار مجلس الأمن 2334, وما تبع ذلك على مستوى انتخابات الرئاسة الأمريكية والتهديد بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس”.

مؤكدة أنها متغيرات سياسية تخص القضية الفلسطينية وتفرض نفسها بشكل مباشر. وأشارت سلامة إلى انه تم توزيع المهام في اللجنة المركزية, موضحة أنها تأتي دائما في إطار النظام الداخلي, وتوكل إلى أعضاء الإطار القيادي, حيث ان كل عضو من اللجنة المركزية مسؤول عن مهمة, وأكدت الاتفاق على المهام وسيعلن عنها الرئيس قبل نهاية الأسبوع الحالي.